BHGAGA GROUP

مساء اللوووووز يا زائر

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 33 بتاريخ 25/12/2016, 23:07

احصائيات

أعضاؤنا قدموا 805 مساهمة في هذا المنتدى في 469 موضوع

هذا المنتدى يتوفر على 57 عُضو.

آخر عُضو مُسجل هو mohamed41 فمرحباً به.

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    ابراهيم ابن الرسول الكريم

    شاطر
    avatar
    THE PRINCE OF EGYPT
    عضو مبدع

    الدولة : Egypt
    عدد الرسائل : 187
    العمر : 38
    نقاط : 85
    تاريخ التسجيل : 06/01/2009
    السٌّمعَة : 0

    ابراهيم ابن الرسول الكريم

    مُساهمة من طرف THE PRINCE OF EGYPT في 27/1/2009, 16:27

    سلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يوم نام ابراهيم ابن الرسول عليه الصلاة والسلام في

    حضن أمه مارية وكان عمره



    ستة عشر شهراً والموت يرفرف بأجنحته عليه والرسول



    عليه الصلاة والسلام





    ينظر إليه ويقول له :







    يا إبراهيم أنا لا أملك لك من الله شيئاً .. ومات إبراهيم



    وهو آخر أولاده فحمله



    الأب الرحيم ووضعهُ تحت أطباق التراب وقال



    له : يا إبراهيم إذا جاءتك الملائكة فقل لهم الله ربي ورسول



    الله أبي والإسلام



    ديني .. فنظر الرسول عليه الصلاة والسلام خلفهُ فسمع



    عمر بن الخطاب رضي الله



    عنه يُنهنه بقلب صديع فقال له : ما يبكيك يا عمر ؟



    فقال عمر رضي الله عنه يا



    رسول الله :





    إبنك لم يبلغ الحلم ولم يجر عليه القلم وليس في حاجة



    إلى تلقين فماذا يفعل ابن



    الخطاب! ، وقد بلغ الحلم وجرى عليه القلم ولا يجد ملقناً



    مثلك يا رسول الله !



    وإذا بالإجابة تنزل من رب العالمين جل جلاله بقوله



    تعالى رداً على سؤال عمر :



    { يثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا



    والآخرة ويُضلُّ الله



    الظالمين ويفعل الله ما يشاء }



    نسأل الله تعالى أن يثبتنا عند سؤال الملكين ويهون علينا وحده القبر



    ووحشته



    ويغفر لنا ويرحمنا انه على ما يشاء قدير وآخر دعوانا



    أن الحمد لله رب العالمين



    وصلى اللهم وسلم وبارك عليك يا سيدي يا رسول الله



    انشرها عسى الله يفرج همك


      الوقت/التاريخ الآن هو 14/8/2018, 21:47